للحرف ضجيج وقت صمته ، ضجيج يبعثر هدوء الكلمآت المعتمه ، ضجيج يحكي سر أحجية الصمت صآحب الشوشره .||. يبقى الأحساس صآمتآ وتبقى حكآيته بين الأحرف مبعثره ~ ويبقى نبض الحرف هنــآ سآندري

السبت، 23 أبريل، 2011

أحرق هــمـومـــكـ ..





في يوم من الأيآم قرأت بعض الكلمآت تحكي عن كيفية حرق الهموم
أتنآبني فضول لأكمل ماقراته .. تعجبت .. بل أستنكرت بعض العبارات
خذي ورقه ..
دوني عليهآ همومك ..
كل همومك !
وحدك من سيطلع عليها
لا تجعلي في دآخلك شيء تخافين البوح به
فتلك الورقه والقلم لن يحكيا لأحد ماكتبتيه وحدك من يعرفه
جمعي شتات ارواقك ..
أحرقيها
تأملي لهيبهآ
بعثري رمادها
ستشعرين بأنك أفضل..

كنت أقرأ تلك الكلمات .. وبدآخلي شيء يطلب مني ان اجرب
بعد منتصف الليل ..
أخترته وقتآ يكون ذهني فيه صافيا ..
ترددت كثيرا ..
كنت أقول أني لن أجد من تلك الهوم سوى القليل
لآ أرى ان هنآك داعي لأنفذ ما قراته ..
لكن ..
شي بدآخلي دفعني وشجعني لأحضر بضع أوراق وقلم
جلست ..الهدوء يعم المكان
بدأت بعنوان في أولى الصفحات بأسم احرق همومك ..
وضعت أشآره كـ علآمه أن ماسأكتبه هو أولى همومي
بدأت من طفولتي ..
تكلمت للورقه بكل هم أحمله معي من تلك الأيآم ..
بدأت تزداد الأشارات وكل هم يتسابق مع الأخر يطلب مني تدوينه...!
وكلمآ انهيت أحدهآ .. تذكرت أخر ..
آآه ماهذا .. أكل هذه همومي..
أهذي هي الأشياء التي تجعل مني حزينه أغلب وقتي ..؟
تابعت ..وأخذت أكتب وأكتب .. بسرعه غريبه ..
بدأت تتأثر عينآني بما كتب بتلك الورقه ..
وبدأت تذرفان الدمعات .. دمعه تلوها الاخرى ..
غريب هو حال القلم أهو سحر لآ بل هو بيدي عجب ..
جلعني اكتب الكثير .. لم أتخيل باني سأبوح بكل هذا القدر من الماضي الذي ذهب
تكلمت عن كل شي أعتقد بأني مازلت أحمل حزنه بداخلي ..
بدأت أدون وأدون .. وأقلب الصفحات صفحه تلو الاخرى ..
أنتهت الصفحات المخصصة ..تلك التي احضرتها
بدأت أدون خلف كل ورقة كتبت فيها وأكمل قائمة الهموم التي انوي اعدمها ..
تعبت من الكتآبه ..لكني في كل مره كنت القي فيها نظره على الذي كتب كنت اود أن أكتب اكثر
كتبت عن مخاوفي وعن همومي بسببها
كتبت عمن كان سبب حزني وهمي ..وقررت أن أجعلهم مع همومي ليحكم عليهم بالأعدام أيضا ..
كتبت الكثير ..
..
بعد أن أنتهيت .. جمعت الأوراق ..
ولأول مره أشعر بأن بدآخلي مشاعر أنتقام بدأت تظهر ..
نظرت لهآ كأنها السبب لتلك الهموم ..
أخذها معي .. أشعلت النار ..
بدأت أحرقها ..
بقيت ممسكتها بيدي ..تركتها بعد أن شعرت بلهيب النار يحرقني ..
جلست أتأملها ..تحترق
كنت أبتسم لآ أعلم لماذا ..!
مشاعر غريبه تملكتني وقتها
أختفت أخر شعلة من النار ..
بقيت الورقه وبقيت الهموم التي كتبت بداخلها لكنها مجرد رماد
شعرت بفرحه غريبه غمرتني
غريبه تلك النار ومافعلته بهمومي ..
أخذت أقلب رمادها بيدي ..
أشعر بالفخر .. فلقد حرقت همومي
كانت رحلة جميلة جدا ..
رحلت همومي لأول مره أعبر عنها بصدق بتلك الورقة
والأن أحرقتها .. وكأن ثلجأ صُب على حريق قلبي الذي أشتعل بسببها
أنا الأن افضل حآل عما كنت عليه قبل دقائق ..

مآ أروع تلك الرحلة ..
رحلة الأنتقام من الهموم وحرقها ..


هناك تعليقان (2):

  1. رائععععععععععععععععععععع جدا

    ردحذف
  2. أعتقد أن علي فعل مآ فعلته , استفدت كثيرآ ..
    ششكرآ لكـ ..

    ردحذف

Blogger Widgets